الأحد، 26 يناير، 2014

البيان الحق لقوله تعالى: {قَالَ رَجُلَانِ مِنَ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمَا}

 

 
البيان الحق لقوله تعالى:
 {قَالَ رَجُلَانِ مِنَ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمَا}
  {قَالَ رَجُلَانِ مِنَ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمَا ادْخُلُوا عَلَيْهِمُ الْبَابَ فَإِذَا دَخَلْتُمُوهُ فَإِنَّكُمْ غَالِبُونَ ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ(24)}
  صدق الله العظيم [المائدة]
 لسوف أزيدك علماً عن الرُجلان من أتباع موسى من الذي أنعم الله عليهما 
 والذي جاء ذكرهم في قوله تعالى: 
 {قَالَ رَجُلَانِ مِنَ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمَا ادْخُلُوا عَلَيْهِمُ الْبَابَ فَإِذَا دَخَلْتُمُوهُ فَإِنَّكُمْ غَالِبُونَ ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (24)} 
 صدق الله العظيم
 وذلكما الرُجلان إنهما نبي الله هارون و مؤمن آل فرعون
 الذي قال الله عنهُ:
 {وَقَالَ رَجُلٌ مُّؤْمِنٌ مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ أَتَقْتُلُونَ رَجُلاً أَن يَقُولَ رَبِّيَ اللَّهُ وَقَدْ جَاءكُم بِالْبَيِّنَاتِ مِن رَّبِّكُمْ وَإِن يَكُ كَاذِباً فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ وَإِن يَكُ صَادِقاً يُصِبْكُم بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ}
 صدق الله العظيم [غافر_28] 
 وقد علمنا بأن الله وقاه سيئات ما مكروا به آل فرعون و أبقاه مع موسى و حاق بآل فرعون سوء العذاب و قُضي الأمر الذي فيه تستفتي يا من صدقني و كان عند الله صديقاً و جزاك الله عني بخير الجزاء بخير ما أجزى به عباده المُكرمين ..
 والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
 وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين 
الانسان الذى علمه ربه البيان المهدى المنتظر
 الامام ناصر محمد اليمانى