الاثنين، 27 يناير 2014

البيان الحق لقوله تعالى: {يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرً}

البيان الحق لقوله تعالى:
 {يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ 
آمَنَتْ مِن قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرً} 
قال الله تعالى:
 {هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا أَن تَأْتِيَهُمُ الْمَلَائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ ۗ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا ۗ قُلِ انتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ} 
 صدق الله العظيم, [الأنعام:158] 
بسم الله الرحمن الرحيم 
وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين (وبعد).. 
هلا بنجيب الحبيب اللبيب وأبشر بالبيان الحق لهذه الآية من مُحكم الكتاب 
وليتذكر أولوا الألباب 
وأما البيان لقول الله تعالى: 
{يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ
 أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا ۗ قُلِ انتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ}
 صدق الله العظيم, [الأنعام:158]
 فذلك طلوع الشمس من مغربها وسبب طلوعها هو كوكب العذاب الذي 
سوف يمر بجانب الأرض وهاتين الآيتين مع بعض في ليلة واحدة 
ولذلك قال الله تعالى:
 {يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ 
أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا ۗ قُلِ انتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ}
 صدق الله العظيم, [الأنعام:158]
 وذلك لأنها آية عذاب ومنذ متى ينفع الإيمان للقوم حين يروا عذاب ربهم وجميع 
الذين أهلكهم الله من قبل صدقوا وآمنوا حين شاهدوا عذاب الله أتى إليهم فلم ينفعهم 
إيمانهم حين ذلك تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَكَمْ قَصَمْنَا مِن قَرْيَةٍ كَانَتْ ظَالِمَةً وَأَنشَأْنَا بَعْدَهَا قَوْمًا آخَرِينَ ﴿١١﴾ فَلَمَّا أَحَسُّوا بَأْسَنَا إِذَا هُم مِّنْهَا يَرْكُضُونَ ﴿١٢﴾ لَا تَرْكُضُوا وَارْجِعُوا إِلَىٰ مَا أُتْرِفْتُمْ فِيهِ وَمَسَاكِنِكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْأَلُونَ ﴿١٣﴾ قَالُوا يَا وَيْلَنَا إِنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ ﴿١٤﴾ فَمَا زَالَت تِّلْكَ دَعْوَاهُمْ حَتَّىٰ جَعَلْنَاهُمْ حَصِيدًا خَامِدِينَ ﴿١٥﴾ وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاءَ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا لَاعِبِينَ} 
 صدق الله العظيم, [الأنبياء] 
إذاً البيان الحق لقول الله تعالى:
 {يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ 
أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا ۗ قُلِ انتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ}
 صدق الله العظيم, [الأنعام:158]
 إذاً طلوع الشمس من مغربها حتماً يكون بسبب آية أخرى يكونا معاً في يوم 
واحد وسبق أن بيّنا الحق وفصلناه تفصيلاً وأن كوكب العذاب قادم ويوم
 مروره سوف يعكس دوران الأرض فتطلع الشمس من مغربها 
ويهلك الله من يشاء وينجي من يشاء حتى إذا تجاوز عن الأرض ومن ثم تعود الشمس تطلع من مشرقها وتستمر الحياة إلى ما شاء الله ويتلو ذلك آية أخرى وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.. وأما الآيتين فهن مع بعض وهو كوكب العذاب وطلوع الشمس من مغربها يوم مرور كوكب النار كما في الصورة أدناه وتلك آيتين تحدثان مع بعض وهي كوكب العذاب 
وطلوع الشمس من مغربها.. 
 أخو المُسلمين في الدين الإمام ناصر مُحمد اليماني