الجمعة، 24 يناير، 2014

أفتني في قوله تعالى: {قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ(52)} ؟ومن هم أصحاب الاعراف فى قوله تعالى:{ وَعَلَى الأَعْرَافِ رِجَالٌ} ؟

 أفتني في قوله تعالى:
{قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ(52)} ؟ 
 ومن هم أصحاب الاعراف فى قوله تعالى:{ وَعَلَى الأَعْرَافِ رِجَالٌ} ؟ 
 والجواب لأولي الألباب::
 بسم الله الرحمن الرحيم 
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين 
سلام الله عليكم ورحمته وبركاته وسؤالكم الأول هوعن بيان قول الله تعالى:
 {وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَإِذَا هُمْ مِنَ الأجْدَاثِ إِلَى رَبِّهِمْ يَنسِلُونَ(51)قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ(52)إِنْ كَانَتْ إِلا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ جَمِيعٌ لَدَيْنَا مُحْضَرُونَ(53)فَالْيَوْمَ لا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئًا وَلا تُجْزَوْنَ إِلا مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ(54)}صدق الله العظيم 
وياأيها السائل كن ذو لب وفكر وتدبر قول الله تعالى:
 {قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا} 
 صدق الله العظيم
 فذلك قول قوماً لا يعلمون من بعثهم لأنهم لا يعلمون أنه يوجد لهم بعث من بعد موتهم واولئك أقوام ماتوا من قبل بعث رسل الله إلى اقوامهم فأولئك الكافرين لم يعذبهم الله من بعد موتهم فهم كالنائمين لا يعلمون بشيئ من لحظة موتهم فلم يعذبهم الله ،
تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا} 
 صدق الله العظيم 
إذا الكفار الذي ماتوا من قبل مبعث الرسل لا يعلمون بالبعث الذي وعد به الرحمن في محكم كُتبه ولا يعلمون بشيئ ولذلك أخذتهم الدهشة الكُبرى في يوم البعث من بعثهم من مرقدهم ولماذا بعثهم لانهم لا يحيطون بأي علم عن البعث والحساب 
ولذلك قالوا: {قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا } 
ومن ثم أفتاهم الكفار الذي كذبوا برسل ربهم وقالوا:
 {هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ(52)} صدق الله العظيم
 فذلك هو قول الكافرين الذين كذبوا برسل ربهم وقال الله تعالى: 
{هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا تَأْوِيلَهُ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيلُهُ يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِنْ قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ
 رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ} صدق الله العظيم 
فأولئك هم الكفار الذين أفتوا أصحابهم من الذين ماتوا قبل بعث الرسل إليهم
 ولذلك قالوا : {قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا} 
بمعنى: أنهم لا يعلمون بوعد الرحمن أن يبعث عباده من بعد موتهم ولكن الذين 
حظروا بعث الرسل إلى اقوامهم وكذبوا برسل ربهم الذي نبؤوهم بالبعث 
ولذلك أفتوا الكفار السائلين وقالوا:
 {هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ(52)}
 صدق الله العظيم 
والسائلين الكفارهم ذاتهم اصحاب الأعراف بين الجنة والنار فلا هم في الجنة 
ولا هم في النار وقال الله تعالى:
 {وَبَيْنَهُمَا حِجَابٌ وَعَلَى الأَعْرَافِ رِجَالٌ يَعْرِفُونَ كُلاًّ بِسِيمَاهُمْ وَنَادَوْا أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَن سَلامٌ عَلَيْكُمْ لَمْ يَدْخُلُوهَا وَهُمْ يَطْمَعُونَ * وَإِذَا صُرِفَتْ أَبْصَارُهُمْ تِلْقَاء أَصْحَابِ النَّارِ قَالُواْ رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ * وَنَادَى أَصْحَابُ الأَعْرَافِ رِجَالاً يَعْرِفُونَهُمْ بِسِيمَاهُمْ قَالُواْ مَا أَغْنَى عَنكُمْ جَمْعُكُمْ وَمَا كُنتُمْ تَسْتَكْبِرُونَ * أَهَؤُلاء الَّذِينَ أَقْسَمْتُمْ لاَ يَنَالُهُمُ اللَّهُ بِرَحْمَةٍ ادْخُلُواْ الْجَنَّةَ لاَ خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلاَ أَنتُمْ تَحْزَنُونَ}
 صدق الله العظيم
 فهؤلاء ليس من المصدقين ليس من المُكذبين لانهم ماتوا قبل مبعث الرسل فانظر لقولهم إلى اصحاب النار:
{ أَهَؤُلاء الَّذِينَ أَقْسَمْتُمْ لاَ يَنَالُهُمُ اللَّهُ بِرَحْمَةٍ ادْخُلُواْ}
 ويقصدوا بقولهم يا اهل النار أهؤلاء ويقصدون أصحاب الجنة الذين اقسمتم لن ينالهم الله برحمته ومن ثم جاء ت الإجابة لدعوتهم لربهم وقال لهم العظيم الرحيم:
 {ادْخُلُواْ الْجَنَّةَ لاَ خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلاَ أَنتُمْ تَحْزَنُونَ} 
 صدق الله العظيم 
وذلك لانهم دعوا الله ربهم وقالوا:
 {وَإِذَا صُرِفَتْ أَبْصَارُهُمْ تِلْقَاء أَصْحَابِ النَّارِ قَالُواْ رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ}
  ولذلك أجاب الله دعوتهم وقال:
 {ادْخُلُواْ الْجَنَّةَ لاَ خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلاَ أَنتُمْ تَحْزَنُونَ } 
 صدق الله العظيم
 فكيف يعذبهم الله ويخالف حكمه الحق في قوله الحق: 
{وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا}
 صدق الله العظيم 
إذا الذين ماتوا من قبل بعث الرسل إلى قومهم قد اصبحت لهم الحجة على ربهم
 ولذلك لن يعذبهم وقال الله تعالى:
 {رُسُلًا مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ} 
صدق الله العظيم
 فأولئك الذين ماتوا قبل أن يعلموا بحقيقة البعث فهم لا يعلمون من بعثهم لانهم لم يحدثهم أحد بذلك في حياتهم الدنيا ولذلك قالوا:
 {قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا } 
ومن ردوا عليهم الكفار الذين يعلمون بحقيقة الذين حذرتهم رسل ربهم من البعث ولذلك قالوا الكفار الذين يعلمون من بعثهم قالوا لاصحابهم من الكفار الذين لا يعلمون بذلك قالوا: 
{هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ(52)}
 صدق الله العظيم 
وقال الله تعالى:
 {يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِنْ قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ}
 صدق الله العظيم 
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين
 خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني 
http://www.mahdi-alumma.com