الاثنين، 27 يناير، 2014

البيان لقوله تعالى:{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْحُبُكِ}

  
   البيان لقوله تعالى:{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْحُبُكِ} 
بسم الله الرحمن الرحيم 
قال الله تعالى:
 {وَالذَّارِيَاتِ ذَرْوًا(1) فَالْحَامِلاتِ وِقْرًا(2) فَالْجَارِيَاتِ يُسْرًا(3) فَالْمُقَسِّمَاتِ أَمْرًا(4)إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَصَادِقٌ (5) وَإِنَّ الدِّينَ لَوَاقِعٌ (6) وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْحُبُكِ (7) إِنَّكُمْ لَفِي قَوْلٍ مُخْتَلِفٍ (8) يُؤْفَكُ عَنْهُ مَنْ أُفِكَ (9) قُتِلَ الْخَرَّاصُونَ (10) الَّذِينَ هُمْ فِي غَمْرَةٍ سَاهُونَ (11) يَسْأَلُونَ أَيَّانَ يَوْمُ الدِّينِ(12) يَوْمَ هُمْ عَلَى النَّارِ يُفْتَنُونَ (13) ذُوقُوا فِتْنَتَكُمْ هَذَا الَّذِي كُنتُمْ بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ(14)} 
 صدق الله العظيم 
فانظر أخي الكريم أولاً إلى القسم الأول: ومن ثم جاء مزيد من القسم بتوضيح جهة سماء الأطراف للأرض التي تأتي النار التي وعدهم الله ببأس منها شديد منها فوضح السماء التي تأتي من جهتها، بقول الله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْحُبُكِ (7) إِنَّكُمْ لَفِي قَوْلٍ مُخْتَلِفٍ (8) يُؤْفَكُ عَنْهُ مَنْ أُفِكَ (9) قُتِلَ الْخَرَّاصُونَ (10)الَّذِينَ هُمْ فِي غَمْرَةٍ سَاهُونَ(11)يَسْأَلُونَ أَيَّانَ يَوْمُ الدِّينِ(12)
 يَوْمَ هُمْ عَلَى النَّارِ يُفْتَنُونَ(13)ذُوقُوا فِتْنَتَكُمْ هَذَا الَّذِي كُنتُمْ بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ(14)}
 صدق الله العظيم فانظر لقول الله تعالى:
  {ذُوقُوا فِتْنَتَكُمْ هَذَا الَّذِي كُنتُمْ بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ(14)} 
صدق الله العظيم
 ووبما يستعجلون إنهُم يستعجلون بما يوعدون وهو ما أقسم الله 
على صدق حدوثه:{إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَصَادِقٌ(5)} 
ولكن بما يوعدون وهو الذي به يستعجلون وبما يستعجلون، 
قال الله تعالى: 
 {خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ (38) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ
 إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (39) لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ النَّارَوَلَاعَن ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ (40) بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا 
وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ} 
صدق الله العظيم 
وتأتي من جهة السماء ذات الحُبك وذلك لأن نجومها لا تظهر من الشرق وتغرب في الغرب بل محبوكة دائرية يراها الناظر فاطلع على الصور كيف يشاهدون النجوم في سماء الأقطاب وهي الأرض ذات المشرقين ذات منظر جميل وخلاب ترى النجوم محبوكة بشكل عجيب 
   

 

ونظراً لأنه ليل ستة أشهر فإنها لا تغيب ولكن تلف محبوكة للناظر تلف فوق رأسه بشكل دائري والمهم لدينا هو توضيح سماء الأقطاب ذات الحُبك وهو إشارة لجهة الدوران الفلكي لنار جهنم فهي تشرق على البشر وتغرب عبر الأقطاب وليس عبر الشرق والغرب وحتى تعلم علم اليقين كيفية السماء ذات الحُبك وهي سماء الأقطاب عليك بالبحث بصور الفلك حتى تجد السماء ذات الحبك العجيبة بزينة النجوم المحبوكة وإنما تلك إشار للجهة التي يأتي منها كوكب العذاب وثبتك الله على الحق . 
أخوك الإمام ناصر محمد اليماني